"أبوظبي الوطني" يُطلق صندوقاً للاستثمار في الأسهم الأفريقية والآسيوية


قال بنك "أبوظبي الوطني"، اليوم الأحد، إنه أطلق صندوقاً استثماريّاً باسم "دبليو إي سي أفريقيا آسيا فرونتير ماركتس فند"، وهو صندوق أجنبي منشأ في إيرلندا، ويهدف إلى تقديم عوائد مغرية للمستثمرين من خلال الاستثمار في محافظ متنوعة لأسهم أسواق أفريقيا وآسيا. وصرح اليكس ثيرسبي، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الوطني تبعاً للبيان : "يعد صندوق بنك أبوظبي الوطني دبليو إي سي أفريقيا آسيا فرونتير ماركتس فند" مكملاً لقائمة المنتجات الاستثمارية التي يوفرها البنك. ويأتي إطلاق هذا الصندوق تماشياً مع استراتيجية مجموعة إدارة الأصول العالمية لتوسيع وتعزيز وجودنا في المنطقة التي تربط بين الغرب والشرق، والسماح للمستثمرين من الاستفادة من أفضل الفرص المتاحة في الأسواق". وقال كلود هنري شفانون، المدير العام التنفيذي ورئيس مجموعة إدارة الأصول العالمية، في بنك أبوظبي الوطني: "لقد لاحظنا رغبة بعض المستثمرين بإضافة المنطقة التي تربط بين الغرب والشرق الى محافظهم الاستثمارية؛ لذا أردنا أن نقدم منتجاً استثمارياً يوفر لهم فرصة الحصول على عائدات مرتفعة دون الحاجة للتعرض لمخاطر غير ضرورية. وأضاف: من خلال الصندوق الجديد، سيتمكن عملاؤنا من الوصول إلى الأسواق الحدودية والتي لها ارتباط منخفض بالأسواق الناشئة والمتقدمة؛ الأمر الذي يوفر للمستثمرين فرصة لتنويع محافظهم الاستثمارية، وتعويض الركود المحتمل في الأسواق الأخرى ". ويستثمر الصندوق في أسهم الشركات الكبيرة والمتوسطة في الأسواق الحدودية، باستثناء دول مجلس التعاون الخليجي. ويسهل على المستثمرين إمكانية الوصول إلى الأسواق الذي يصعب الوصول إليها؛ للاستفادة من العائدات الجذابة والمتنامية التي قد توفرها والدخل الثابت مع فرصة لزيادة رأس المال، حيث يستثمر في سوق أسهم كينيا، وتونس، وموريشيوس، والمغرب، ونيجيريا، وبنغلادش، ولبنان، والأردن، وفيتنام، وباكستان، وسريلانكا.