جامعة هارفرد تدرس قصة نجاح البنك التجاري الدولي في مصر


أعدت جامعة هارفارد الأميركية الشهيرة دراسة أكاديمية متخصصة عن تجربة نجاح البنك التجاري الدولي، أكبر بنك قطاع خاص في مصر، في الإدارة وعبور الأزمات ليتم تدريسها لطلبة الماجستير والدراسات العليا من التنفيذيين في كلية إدارة الأعمال بالجامعة.

ويتناول بحث جامعة هارفارد تجربة CIB الرائدة في التغلب على الأزمات رغم صعوبة التحديات واختلاف الظروف وجسامة المخاطر.

وألقت الدراسة الضوء على ريادة "التجاري الدولي" في علم تحليل البيانات وتوظيفها بما يساهم في إعادة تشكيل مستقبل القطاع المصرفي في مصر والمنطقة العربية ككل.

وتطرقت إلى إنشاء "التجاري الدولي" لوحدة الـ "Big Data" بنهاية عام 2015 تحت رئاسه إسلام زكري، وما لذلك من أثر على كفاءة إتخاذ القرارات، وتعزيز تجربة العميل بالإضافة إلى تحسين كفاءة العمليات والحد من المخاطر المحتملة.

والجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تُدرس فيها المؤسسات العلمية المرموقة تجربة البنك التجاري الدولي، حيث أعلنت كلية لندن لإدارة الأعمال (London Business School) منتصف العام الماضي عن إدراج البنك التجارى الدولى -مصرضمن الدراسات التى تقدمها الكلية والخاصة بنماذج الأعمال الناجحة.

ويُذكر أن البنك التجاري الدولي يعُد أكبر بنك تابع للقطاع الخاص في مصر، يسعى لتحقيق أهدافه الاستراتيجية عن طريق طرح أفضل الحلول المالية والمنتجات والخدمات المصرفية المبتكرة.

وينفرد البنك التجاري الدولي بمكانه رائدة في السوق المصرفي بفضل حصوله على العديد من الجوائز والألقاب كـ "أفضل بنك في الأسواق الناشئة على مستوى العالم" من مؤسسة "اليورومني" عام 2017 وجائزة أفضل بنك في الأسواق الناشئة على مستوى العالم" من مؤسسة "جلوبال فاينانس" عام 2018